موريتانيا: الشعب يريد اعدام شاب وصف الرسول محمد بالعنصري

تظاهر آلاف الموريتانيين بعد صلاة الجمعة الماضي في العاصمة نواكشوط مطالبين بإعدام الكاتب والمدون محمد الشيخ ولد أمخيطير ذي الميول اليسارية بسبب كتابته لمقال تضمن إساءات إلى الرسول محمد . وكان ولد امخيطير قد اتهم الرسول “تارة بالعنصرية وبالتمييز وتارة بعدم العدالة وتارة باحتقار الأقليات”.

وطالب المتظاهرون القضاء في بلادهم بعدم التهاون مع المدون خلال مثوله مستقبلا أمام المحكمة العليا للنظر في طعن تقدمت به النيابة العامة ضد قرار بحسبه سنتين، بما يعني خروجه من السجن لأنه قضى فيه نحو أربع سنوات. ودعا رئيس رابطة العلماء الموريتانيين حمدا ولد التاه إلى إعدام كل من يتطاول على الجناب النبوي أو يحاول النيل من المقدسات الإسلامية ومعتقدات المسلمين.

 

وكانت الحكومة الموريتانية قد أصدرت أمس الخميس مشروع قانون جديد يعدل المادة 306 من القانون الجنائي، ويقضي بإعدام كل من استهزأ أو سب الجناب النبوي الشريف من دون أن يستتاب.

 

وتقول المادة الجديدة إن “كل مسلم ذكراً كان أو أنثى استهزأ أو سب الله أو رسوله صلى الله عليه وسلم أو ملائكته أو كتبه أو أحد أنبيائه يقتل ولا يستتاب وإن تاب لا يسقط عنه حد القتل”. وقد قضت الأسبوع الماضي محكمة الاستئناف في مدينة نواذيبو بسجن ولد امخيطير سنتين.

 

مصراوي

Sharing is caring!

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *