زعيم المعارضة التركية يتهم أردوغان بنقل أمواله للخارج

قال زعيم المعارضة التركية، كليجدار أوغلو، إن لديه وثائق تكشف عن أن الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، يخطط للهروب إلى الولايات المتحدة مع عائلته، في حال خسارته الانتخابات الرئاسية. وتابع أوغلو، خلال فيديو نشره عبر حسابه على موقع تويتر: لقد بدأ بنقل قرابة مليار دولار إلى هناك، هل تظن أننا سنتركك إن هربت إلى أمريكا يا أردوغان؟، على حد قوله، سنحاسبك أينما كنت، فسرقتك للأموال سبب الغلاء الفاحش الذي يعاني منه شعبنا التركي.

وزعم أوغلو، خلال الفيديو الذي تحدث فيه، أن مؤسستين وقفيتين هما الشباب (TÜRGV) وأنصار (ENSAR) المقربين للسلطة الحاكمة، أرسلا ملايين الدولار إلى الولايات المتحدة، رغم أن هذين الوقفين يبدوان ظاهريا وكأنهما تم إنشائهما من أجل الطلاب.

وتابع: هذان الوقفان أرسلا 20 مليون دولار ثم 10 ملايين دولار، ثم 20 مليون دولار أخرى و10 ملايين دولار أخرى، قائمة الأموال المرسلة لا نهاية لها وجميع الوثائق بحوزتنا، وفق قوله. وتساءل زعيم المعارضة التركية: أرسلوا مليار ليرة إلى الولايات المتحدة، من أعطاهما كل هذه النقود؟ وكيف عثروا عليها؟ ولماذا ترسلون هذه النقود باستمرار للولايات المتحدة؟ لماذا تنقلون العملات الأجنبية إلى الولايات المتحدة؟ من كلفكما بمهمة تأسيس حياة موازية هناك؟.

وزعم كليجدار أوغلو، أن أردوغان يخطط للهروب من تركيا في حال خسارته للانتخابات المقبلة، وأنه يرسل أمواله التي وصفها بالمنهوبة من الشعب، بهذه الطريقة إلى الخارج لكي يواصل حياته الفارهة هناك أيضًا، على حد زعمه.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.