محاكمة الممثل الأمريكي بيل كوسبي في قضية الاعتداء الجنسي

بدء محاكمة الممثل الأمريكي بيل كوسبي في قضية اعتداء جنسي على مراهقة قبل نصف قرن

بدأت الإثنين في كاليفورنيا محاكمة الممثل الأمريكي بيل كوسبي الذي تتهمه جودي هوث بأنه اعتدى عليها جنسيا قبل نحو خمسين عاما، حين كانت مراهقة في الخامسة عشر من العمر. ورفعت هوث دعوى مدنية ضد الممثل الذي كان قد جسد دور الأب المثالي في مسلسل “ذي كوسبي شوو” في مقر مؤسس مجلة “بلاي بوي” عام 1974. ونفى الممثل اتهامات جودي هوث  ونساء أخريات اتهمنه أيضا بالاعتداء الجنسي عليهن.   

وانطلقت الإثنين محاكمة الممثل بيل كوسبي (84 عاماً) مدنياً أمام القضاء الأمريكي، إذ يمثل أمام إحدى محاكم كاليفورنيا بتهمة الاعتداء الجنسي على مراهقة قبل نحو خمسين عاماً. ورفعت جودي هوث دعوى مدنية في 2 كانون الأول/ديسمبر 2014، لكنّ المحكمة علقت الإجراءات بسبب دعوى جنائية كانت مرفوعة ضد كوسبي في تلك المرحلة. وتقول جودي هوث إنها تعرضت عام 1974 لاعتداء جنسي من جانب الممثل الذي جسّد لسنوات دور الأب المثالي في مسلسل “ذي كوسبي شوو” في مقر مؤسس مجلة “بلاي بوي”، وكانت تبلغ آنذاك 15 عاماً. وتؤكّد أنها تعرضت لأذى نفسي يلازمها منذ حصول الوقائع المفترضة.

وتشير هوث إلى أنّها قابلت بيل كوسبي في موقع تصوير أحد الأفلام، وتقول إنّ الممثل دعاها بعد التصوير إلى نادي التنس الخاص به وأعطاها كاساً من الكحول قبل أن يصطحبها إلى مقر مؤسس مجلة “بلاي بوي” ،المعروف بـ”بلاي بوي مانشن” ويعتدي عليها.

وينفي كوسبي الذي سبق أن اتّهمته عشرات النساء بالاعتداء الجنسي عليهنّ، أقوال جودي هوث.

وكان أُطلق سراح الممثل في حزيران/يونيو 2021 بعدما ألغت المحكمة العليا في بنسلفانيا الحكم عليه بالسجن لفترة لا تقل عن ثلاث سنوات لاعتدائه جنسياً سنة 2004 على أندريا كوستاند التي كانت تعمل في جامعة تمبل بمدينة فيلادلفيا.

 واعتبر كثيرون أنّ قرار المحكمة العليا في بنسلفانيا بالإضافة إلى رفض استئناف هذه الدعوى أمام المحكمة العليا الأمريكية في آذار/مارس 2022 شكّلا إساءة لحركة “مي تو” المناهضة للعنف ضد المرأة.

ولم تبرئ المحكمة العليا في بنسلفانيا كوسبي لكنّها ألغت الحكم لوجود خلل في الإجراء.

وكان المدّعي الأول المكلف قضية أندريا كوستاند قرر عام 2005 عدم استكمال الدعوى الجنائية في حق الممثل وحضّه على الإدلاء بشهادته في دعوى مدنية رفعتها المدعية، وهو ما وافق كوسبي على القيام به. وخلال جلسة استماع خاصة بهذه القضية، اعترف كوسبي بإعطائه كوستاند أقراصاً مهدئة قبل ممارسة الجنس معها، مؤكّداً أنّ ذلك جرى برضاها لأنّها لم تظهر أي اعتراض أو رفض. واستخدمت هذه الشهادة ضده أثناء محاكمته جنائياً.

وانطلقت المحاكمة في قضية جودي هوث في سانتا مونيكا باختيار هيئة محلفين، فيما تبدأ المرافعات الخاصة بالادعاء والدفاع الأسبوع المقبل.

فرانس 24 / أ ف ب

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *