تعليق البابا تواضروس على لقاء الرئيس السيسى مع رؤساء الكنائس

صرح قداسه البابا تواضروس الثاني بطريرك الكرازه المرقسيه و بابا الاسكندريه ان اجهزه كثيره في مصر و وزارات كثيرة اهتمت برعايه لقاء مجلس كنائس الشرق الاوسط وعلق البابا تواضروس الثانى على رعاية لقاء مجلس كنائس الشرق الاوسط قائلا بصوره كنت منبهر بها فالاجهزه الامنيه سهلت كل الامور من التصاريح و الفيزات لحميع الضيوف من كل الدول و وزاره الصحه فرضت حاله من الطوارئ و حضرت مستشفياتها للطوارئ لهذا الحدث و ايضا سيارات الاسعاف والاطقم الطبيه ومحافظه البحيره التي يوجد بها منطقه وادى النطرون جهزت على اكمل وجه.

وكشف البابا تواضروس خلال لقاء تليفزيوني له بثته الصفحه الرسميه للمتحدث باسم الكنيسة الارثوذكسيه ان مقابله الرئيس عبد الفتاح السيسى للوفد المشارك كانت مقابله ولفته طيبه جدا و فيها الروح الانسانيه و تفاعل الرئيس السيسى مع كل الحضور من رؤساء كنائس الشروق الاوسط و تحدثوا معه عن مخاوفهم في بعض المناطق وقدم لهم الرئيس السيسى رساله طمانينه لدرجه انه كرر كلمه لا تتالم و بثت روح الطمانينه في نفوس الحاضرين فبعض رؤساء الكنائس كان اول مره ياتى الى مصر

مجلس كنائس الشرق الاوسط يشجع الحوار الاسلامي المسيحي فى الشرق الاوسط يضم سنه و شيعه

كما يضم ارثوذكس و كاثوليك فى الحوار سمه مهمه فى الوجود الانساني كما يسعي المجلس الى العمل المسكوني و التي تعني وحدة الكنائس.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *