سيدة عارية اقتحمت السجادة الحمراء بمهرجان كان

وفي حادث غريب من نوعه.. ألقت سلطات مدينة كان القبض منذ قليل على سيدة شابة اقتحمت السجادة الحمراء الخاصة بعرض فيلم جورج ميللر الجديد في مهرجان كان السينمائي الدولي، وخلعت المرأة جميع ملابسها وسقطت على ركبتيها وهي تصرخ أمام المصورين، فهرعت سلطات مدينة كان وأمسكت بها وخلع أحدهم جاكت بدلته وقام بتغطية جسدها العاري.

وقصدت المرأة أن تقدم رسالة للعالم من خلال ما فعلته، حيث كتب على جسدها بعد أن خلعت ملابسها: “توقفوا عن اغتصابنا”، بجانب اللونين الأصفر والأزرق لعلم أوكرانيا.  كما تم وضع اللون الأحمر على ساقيها وفخديها، لترمز من خلاله عن الدماء والاغتصاب.

وظلت تصرخ المرأة أمام الكاميرات بعبارة: “لا تغتصبنا”، بينما حاصرها بسرعة رجال الأمن وابعدوها عن السجادة الحمراء.  وحاولت سلطات مدينة كان منع الكاميرات من تصوير السيدة التي صبغت جزءًا من جسدها العلوي بعلم أوكرانيا فيما لطخت الجزء الأسفل من جسدها بالدماء وكتبت “أوقفوا اغتصابنا”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *