نهرو توفيق قاتل كاهن الاسكندرية ارسانيوس إرهابي سابق

نهرو عبدالمنعم توفيق الذي قتل القمص ارسانيوس وديد رزق كاهن كنيسة السيدة العذراء بمحرم بك هو ارهابي سابق من الجماعات السلفية من مواليد 1962  قرية ببلاوي بمركز ديروط محافظة أسيوط .وكان في التسعينات من قيادات الجماعات المتطرفة السلفية واعتقله أمن الدولة في عهد مبارك في سجن ابو زعبل الصناعي وارتكب جرائم عنف داخل السجن فعوقب بنقله لمستشفى الامراض العقلية بالعباسية وفي قرارات العفو الرئاسية لمبارك خرج من السجن واثناء وجوده بالمستشفى  عام 2007 اعتدى على اثنين من النزلاء اثناء نومهم بالسكين وانتقل الى الاسكندرية في حضن السلفيين ومنهم السلفي المعروف (و. إ ) وكذلك الشيخ (ر.ق.) حيث جندوه بشكل عام للاعتداءات واستغلوا حالته المادية .. وتم رصد الكاهن في اجتماعه على شط الاسكندرية وارسلوا له متسول يطلب المعونة لالهاؤه عن الاعتداء حيث قام نهرو في تلك اللحظة بالانقضاض على الكاهن ارسانيوس وطعنه في الشريان لقتله فالجريمة لها محرضون وشركاء ولكن يبدو ان النظام في مصر يريد ان يحول القضية الى اتهام فردي لشخص ادعى الجنون كذباً بدليل ان الضباط سجلوا في المحضر ان القاتل مختل عقليا قبل عرضه على اي جهة طبية متخصصة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.