وائل غنيم يطالب السيسي بالاعتذار لأم عبدالله

فاجأ وائل غنيم أحد نشطاء انتفاضة 25 يناير، الجميع بنشر فيديو له وقد بدا عليه تغير كبير، فقد ظهر حليق الشعر ولونه أسود وظهور داكن حول عينيه، وهو يطالب الرئيس المصري عبدالفتاح السيسي بالذهاب لزوجة الرئيس الراحل محمد مرسي، وتقبيل يدها والاعتذار لها بسبب ما حدث لابنها وزوجها.


وقال وائل غنيم في الفيديو الذي جعل البعض يتكهن بانه يمر بحالة نفسية صعبة جدًا، :« أنا كويس ومسامح نفسي وكل حاجة وشيلت شعري ومش خايف حد يحكم علي.. نفسي السيسي يبقى كويس ومصر تبقى كويسه ونفسي الناس اللى فى السجن تخرج”.


وتابع :« أم عبدالله (زوجة مرسي) الأم اللى جوزها اتحبس وبعدين مات وبعدين ابنها مات.. نفسي الست دي تهدى لأن كلنا وصل بنا الحال نسينا الست دي بتتعذب أد أيه وحاسة بأيه لأن كلنا معدش عندنا دم”.
وأضاف الناشط المصري :« أنا كويس بصوا للست اللى جوزها كان رئيس مصر ومات وبعدين ابنها مات.. يا سيسي لو عندك دم روح حب على إيد الست دي وورينا إن انت فعلا عندك دم وإن أمك ربتك.. غير كده انت أمك مربتشك لأنك وجعت الست دي وضرتها.. لو انت أمك حية كانت قالتلك اللى بتعمله دا غلط”.


واستطرد موجهًا كلامه لـ”السيسي” :« انت جواك خير أنا عارف بس لو سمحت روح حب على إيد الست دي وقولها إن انت آسف”.

وائل سعيد عباس غنيم، هو ناشط مصري عبر الإنترنت ومهندس حاسوب يشغل منصب المدير الإقليمي في شركة جوجل لتسويق منتجاتها في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.