مشاهير يتباهون بدم الاضاحي

شن عدد من النشطاء من متابعي الإعلامية الشهيرة ” ريهام سعيد” هجوماً قوياً عليها بعدما نشرت مقطع فيديو عبر حسابها الشخصي على موقع ” انستجرام” أمس أول أيام عيد الأضحى، حيث ظهرت فيه وهى تذبح عجلاً والسكين يرتعش في يدها.

حيث انتقد النشطاء من متابعي الإعلامية ما فعلته بالأضحية، وذلك بعدما قامت بحز السكين أولاً وقطعت جلد الرقبة ولم تكمل ذبح الأضحية، مما تسبب في تعذيب الأضحية.

وكتب أحد متابعي الإعلامية: ”  انتي بتجربي حتى الذبيحة ؟؟؟انتي فاكراها لعبة”، وقام البعض الآخر من إلغاء متابعة الإعلامية وطالب البعض الآخر من باقي المتابعين بإلغاء المتابعة لها.

وجاءت تلك التعليقات بعدما نشرت الإعلامية ” ريهام سعيد” مقطع فيديو وهى تحاول ذبح الأضحية قائله ” كل سنه وأنتو طيبين”.

بينما الراقصة دينا تباهت بدم الذبيحة وطبعها على الحائط اما الاعلامية ايمان عز الدين فشاركت في ذبح الاضاحي العام الماضي وبعدها بايام اصيبت بحادث خطير.

الجرائم ضد المرأة في مصر في تصاعد

كلاكيت تاني مرة إحداهما بالملابس الداخلية والأخرى بالجينز” العثور على النصف الأسفل لفتاه في ترعة المريويطية بالهرم وهذه ليست المرة الأولى خلال الفترة الأخيرة، حيث تم العثور على نصف جثمان فتاه في الهرم بترعة المريوطية وتم تقطيعها إلى نصفين من الركبة إلى الحوض والنصف الثاني من الركبة إلى القدمين، وتم تعبتئهما في جوال

كانت الفتاه ترتدي بنطلون جينز بحسب المعاينة الأولية، وبالرغم من تشكيل فريق للبحث عن تفاصيل الجريمة وباقي الجثمان إلا أنه لم يتم العثور على أي شئ حتى الآن.

وبعد معاية النيابة العامة لمسرح الجريمة قررت استدعاء الطب الشرعي وعرض نصف الجثمان عليه لمعرفة أسباب الوفاة وتفاصيل الجريمة، وما يزال البحث جارياً عن النصف الأعلى للفتاه وإخطار جميع أقسام الشرطة المجاورة.

ويذكر أنه في 27 أبريل الماضي تم العثور على النصف الأسفل لفتاه أخرى في العشرينات من عمرها بمنطقة الطالبية، وكانت ترتدي ملابسها الداخلية، ولم يتم التوصل إلى أي معلومات أخرى عن الجريمة حتى الآن.

مصر فايف

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.