إسرائيل تلمح إلى مسؤوليتها عن مهاجمة مواقع الحشد الشعبي بالعراق

ألمح تقرير صحفي إسرائيلي، اليوم الأحد، إلى مسؤوليّة إسرائيل عن الهجوم “المجهول” على مواقع للحشد الشعبي في العراق، ليل الخميس – الجمعة. ونقل موقع “واللا” أنّ إسرائيل “مرّرت، مؤخرًا، للولايات المتحدة ولدول أوروبيّة، رسائل مفادها أنه إن لم يُعالَج التموضع الإيراني في العراق، وخصوصًا إمكانية إنشاء مصانع دقيقة وقواعد عسكريّة إيرانيّة يمكن لفيلق القدس استخدامها كاحتياطي للحرب ضد إسرائيل، فإن إسرائيل لن تبقى مكتوفة الأيدي، وستضطر للتحرك، وليس بالضرورة على المستوى السياسي”.

وربط الموقع بين ما أوردته موقع أجنبي مختصّ برصد حركة الطائرات قال إن الهجوم نفّذ بطائرة إف 35 إسرائيليّة” وبين تصريحات رئيس الحكومة الإسرائيليّة، بنيامين نتنياهو، التي أدلى بها أثناء استقبال طائري إف 35 في قاعدة “نيفاطيم” العسكرية، الأسبوع الماضي.

ووجّه نتنياهو، من القاعدة العسكريّة، تهديدات مباشرة بشنّ هجوم جوّي على إيران، قال فيه إن “إيران تهدد مؤخرا بتدمير إسرائيل. يجب أن تتذكر إيران أن هذه الطائرات تستطيع أن تصل إلى كل مكان في الشرق الأوسط، وأيضا إلى إيران وبكل تأكيد إلى سورية أيضا”.

المصدر

Sharing is caring!

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *