مطران الفيوم: لا صحة لوجود تحركات ضد البابا تواضروس

أصدر الأنبا إبرام، مطران الفيوم، ورئيس دير رئيس الملائكة غبريال بجبل النقلون، بيانا بصفته عضوًا بالمجمع المقدس للكنيسة القبطية الأرثوذكسية، أكد فيه أنه لا صحةلما تردد مؤخرًا بأنه يوجد تحركات من بعض أعضاء المجمع المقدس ضد قداسة البابا تواضروس الثانى، بابا الأسكندرية وبطريرك الكرازة المرقسية. وقال مطران الفيوم، إن الحملات التى تشنها صفحات التواصل الاجتماعي ضد قداسة البابا، هى مجرد شائعات مغرضة ليس لها أساس من الصحة والمصداقية

أن هذا الكلام يعتبر إساءة للجميع وليس لشخص قداسته فقط، متابعًا: “نطلب من الرب أن يحفظ لنا حياة قداسة البابا وشركائه فى الخدمة الرسولية، المطارنة والأساقفة وأعضاء المجمع المقدس للكنيسة القبطية الأرثوذكسية”. وأكد مطران الفيوم، ومجمع الآباء الكهنة ومجمع رهبان دير رئيس الملائكة غبريال بجبل النقلون ومجمع رهبان الريان، وأعضاء المجلس الملى الفرعى والشمامسة والمكرسات ولجان الكنائس ومجالس إدارات الجمعيات القبطية والمسيحيون بالفيوم، فى البيان، أنهم يحملون المحبة والتقدير والخضوع والإحترام الكامل لقداسة البابا تواضروس الثاني، ويقدرون أتعابه ومجهوداته الكبيرة المخلصة فى خدمة الكنيسة كلها ومصر الغالية.

Sharing is caring!

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *