قاتل الطبيب المسيحي ثروت جورجي: قتلته لان دماءهم ومالهم حلال

صورة الطبيب الضحية ثروت جورجي وقاتله في القفص حسن زكريا أبو النصر

المصدر: يورو عرب برس

في محافظة القاهرة قسم الساحل توجه يوم 9 سبتمبر 2017 حسن زكريا أبو النصر (30 عاماً) الى عيادة طبيب مسيحي يدعى ثروت جورجي عمره 82 سنة ودخل عليه غرفة الفحص وطعنه طعنات قاتلة ثم خرج وطعن المساعدة سوزان كمال بطرس طعنات خطيرة، وطارده الأهالي حتى قبضوا عليه ولكن بعد أن أصاب البعض منهم.

هذا التور الهائج ، تحول الى ثور وحشي بعد ان تتلمذ على خطب شيوخ التكفير المسلمين وسيد قطب ومحاضرات أبو مصعب السوري واعترف لدى النيابة وفي محاكمته بانه تعمد قتل الطبيب لانه نصراني وانا دمه وماله حلال كما اعترف فى التحقيقات بانضمامه لتنظيم داعش.

واكد حسن زكريا انه سافر الى مدينة رفح بالعريش وتقابل مع احد أعضاء داعش وطلبوا منه ان يقوم بعمليات إرهابية على طريقة الذئاب المنفرد فحدد هدفه وهو هذا الطبيب وخطط لقتله وسرقة أمواله ولكن قيام مساعدة الطبيب بالصراخ وطلب النجدة فضح جريمة وامسك به الأهالي

وأثبتت هذه النوعية من الجرائم ان الاجرام يبدأ في العقل حيث يقوم الفكر الإسلامي الاصولي بتغذية عقول الناس بفكرة استحلال دماء وامال الاقباط فيقوم هؤلاء بمثل هذه الاعمال الاجرامية وهم على قناعة انهم بذلك يقدمون ذبيحة رضا لربهم ابليس.

Sharing is caring!

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *