السيد بدير: تزوج من الفنانة شريفة فاضل وفقد ولديه وهم في سن الشباب

السيد بدير مخرج سينمائي وممثل وكاتب سيناريو، اشتهر بإبداعه وبموهبته الكبيرة وخفة دمه على الشاشة، والتي عبر عنها من خلال سمنته وملامحه المميزة، إنه المخرج السيد بدير. ولد الفنان المصري السيد بدير في عام 1915، وذلك في محافظ الشرقية، ظهرت موهبته وحبه للفن منذ الصغر، والتحق بكلية الطب البيطري، ولكن حبه للفن دفعه لترك الكلية، والاتجاه للتمثيل.

شارك كمؤلف في عدد من الأعمال ومنها: ‹رصيف نمرة خمسة، شاطئ الذكريات، شباب امرأة، بين السماء والأرض، القلب له أحكام، الملاك الظالم، وغيرها›. ومن الأعمال التي شارك في تمثيلها: ‹عاشت للحب، أم رتيبة، شاطئ الذكريات، الأسطى حسن، ليلة من عمري.

تزوج السيد بدير مرتين الأولى من ابنه عمه، والتي أنجب منها ابنه سعيد السيد بدير عالم في الأقمار الصناعية، وتزوج أيضا بعد ذلك من الفنانة شريفة فاضل. شريفة فاضل كانت وقتها في مقتبل العمر، وقالت إن السيد بدير ساعدها على النجاح وساندها.

فقد السيد بدير نجله من شريفة فاضل عام 1973، في حرب أكتوبر، وفقد ابنه سعيد السيد بدير الذي وجد بعد أن سقط من الدور الرابع، وقالت زوجته إن أبحاثه سرقت، وكانت هناك شبهة جنائية بعلاقة جهاز المخابرات الإسرائيلي “الموساد” بالحادث.

السيد بدير لم يشهد واقعة وفاة ابنه سعيد، حيث رحل قبل ذلك في أغسطس عام 1986.

المصدر Gololy

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *