محمود قابيل: الضابط الذي ترك الجيش وامتهن التمثيل

اليوم هو مناسبة عيد ميلاد الفنان محمود قابيل فهو من مواليد 19 مايو 1946 وبدأ اعماله الفنية بفيلم العصفور عام 1972 وكان اخر الأفلام التى شارك فيها هو فيلم “هز وسط البلد” سنة 2015. محمود قابيل تخرج من الكلية الحربية عام 1964، عمل كضابط فى القوات المسلحة قبل أن يتجه الى الفن حيث شارك في العديد من الأعمال في السبعينيات والثمانينات من أبرزها (الملاعين) عام 1979، قبل أن يسافر إلى الولايات المتحدة ويعمل بالتجارة في قطاع السياحة ثم عاد مرة أخرى في التسعينيات وإستأنف نشاطه الفني، من أبرز أعماله لحم رخيص، الرقص على سلالم متحركة، خاص جداً.

ومن ابرز الاحداث الاخيرة هو خلاف كبير حدث بينه وبين الفنان حسين فهمي، حيث انه رفع قضية ضد حسين فهمي يتهمه بالسب العلنى وقد وصف حسين فهمي محمود قابيل بأنه إنسان كاذب ومدعي وهو ليس فنان وهو شخص يمتهن الفن و لا يعمل كفنان مشيرا إلى أنه يشعر بالحزن بسبب تصرفات وتصريحات محمود قابيل التي أتهمني فيها بالكذب. وقال إن قابيل ينتحل صفة ضابط بالقوات المسلحة، وإنه ليس فناناً بالمعنى المعروف وتقلد منصب سفير للنوايا الحسنة ليصنع لنفسه قيمة.

 

وقرر النائب العام المصري المستشار هشام بركات إحالة الفنان المصري حسين فهمي إلى محكمة جنح أكتوبر، في عام 2013 وكان الحكم هو براءة الفنان حسين فهمي من الاتهامات الموجهة له و قال الفنان محمود قابيل معلقاً على براءة الفنان حسين فهمي من قضية السب والقذف التي رفعها عليه انه يحترم حكم القضاء المصري ولا يستطيع ان يعترض عليه ولكن هذا لا ينفي ان فهمي وجه إليه إهانات كثيرة بالبرامج التليفزيونية والجرائد وستظل خصومته معه قائمة حتي يحصل علي حقه .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *