الإخوان في ليوبن يسعون لتحويل مرضى المستشفى لمسلمين

lkh_leobenيحاول الاسلاميون (من المرجح ان يكونوا من الاخوان والسلفيين) في مدينة ليوبن في مقاطعة شتايرمارك لممارسة نشر الدعوة الاسلامية السلفية ويبدأون كما هم يخططون بشكل خبيث بالفئات الضعيفة في المجتمع مثل المرضى وخاصة مرضى السرطان.


هذه المرة حاول يوم الأحد الاسبوع الماضي بعض الرجال من هذه الجماعات توزيع “نبذ ومنشورات صغيرة” بها جمل تحتوى على خطاب الكراهية الاسلامية حسب جريدة “كلينه تسيتونج” في المستشفى العام بمدينة ليوبن واكد ذلك احد العاملين في مركز الرعاية للمرضى وكذلك احد المرضى الزلاء.
كما أكدت الممرضة سلفيا نوي في مركز الرعاية بمستشفى ليوبن العام ان هناك بعض الشباب المسلم قاموا فيما بين الساعة الثامنة والتاسعة مساءاً يوم الاحد بدعوة بعض المرضى للتحول للإسلام وتم توزيع منشورات تتحتوى على نصوص راديكالية على لسان السلفي المتطرف “فوجل” المعروف بخطبه للكراهية في ألمانيا ويخضع تحت رقابة هيئة حماية الدستور وممنوع من دخل دولة سويسرا.
وقام الموظفون والقائمين على التمريض في المستشفى بطرد هؤلاء الاخوان من المستشفى طرداً فورياً ولكنهم رفضوا الخروج ولكن عندما تم التهديد بابلاغ الشرطة اختفوا من المستشفى، وكانت القصة قد بدأت بظهور مفاجئ لبعض المنشورات التي تدعو الى توحيد الله وان المرأة وضعها في الاسلام مميز دون ظهور اشخاص على المسرح.
وقد حذرت يورو عرب برس من ان هناك بؤرة اخوانية تكبر وتنتشر في ليوبن وان مقاطعة شتاير مارك ينطلق منها موقعان على الانترنت تابعان للاخوان المسلمين منها موقع اخوان تيوب وموقع ثاني يحمل اسم علماني ويتخفى صاحبه بانه يدعم العلمانية ويقف ضد الاخوان ولكنه يستخدم هذه الخدعة للاستمرار في مواقع الاحداث فهو وكل اسرته عائلة اخوانية.

Sharing is caring!

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *