كيف ترك السادات ومبارك الاقباط بين مخالب الجماعات الاسلامية

Sharing is caring!

أوضح الإعلامي أحمد الديهي، في برنامج أهل الشر، عبر فضائية ten كيف يتم تمويل الجماعة الإسلامية، حيث اقترح شخص يسمى علي الشريف، أن ينتقم من المسيحيين الذين يصفهم بـ “الكفرة”. وقال الشريف، إيه المانع أننا نسطو على أصحاب محال الذهب المسيحيين، نقتلهم ونأخذ أموالهم ونصرف على الجماعة ونطبق شرع الله بأموال النصارى الكفار.

وأضاف الديهي، أن علي الشريف كان عضو مجلس شورى الجماعة، وأخذ موافقة من الإمام الضرير”عمر عبد الرحمن” على هذا الاقتراح، وتم تأييده لسفك دم الأقباط ونهب أموالهم. وبدأوا في نجع حمادي وشبرا والزاوية الحمراء في أكثر من مكان، وفي الزاوية الحمراء تم قتل 8 أقباط وسقوط 2 جرحى وسرقة 5.5 كيلو ذهب وفي نجع حمادي شيء مشابه كذلك شبرا، مشيرًا إلى أن من قام بعميلة الزاوية الحمراء كرم زهدي بنفسه. وتابع، ومن هنا أصبحت عملية قتل الأقباط موضة.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *