الخطط السرية للأمة الأوروبية

بدأت فكرة الامة الاوروبية بحركة الاندماج التى قام بها كل من النمساوي “ريتشارد جراف كودنوفا كاليري” والفرنسي “جون مونيه” الاول تحدث عما يسمى “البولتوكراتي” التى ستحل محل “الارستقراطي” وهي النهج الذي يعتمد على الروح الاوروبية الجديدة التى صنعها اليهود والتى تزحف شيئاً فشيئاً لتحطيم مايسمى الشخصية الوطنية الاوروبية وتم دعم افكاره من مؤسستي روكفلر وفورد والمعروف عنها ارتباطها بمنظمة “البنائين الأحرار”. وهو نفس الفكر الذي روج له “جون مونيه” وهو ذلك الفكر الانجلوساكسوني البريطاني الاميركي لدمج القارة الاوربية في أمة واحدة

وبالتدريج يتم متابعة الحكومات المحلية والتحكم فيها من من الوزراء في بروكسل ويتم التحكم في السياسات المحلية حتي يأتي ذلك اليوم الذي تجبر فيه الحكومات على الاندماج التام في السياسات الأوروبية في حكومة واحدة في أوروبا.

Sharing is caring!

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *