تضاعف أعدد البريطانيين طالبي الحصول على الجنسية الألمانية

أعلنت السلطات المختصة بتلقي طلبات التجنيس في ألمانيا، صباح السبت، أن هناك تضاعف في عدد البريطانيين الراغبين في الحصول على الجنسية الألمانية، عقب التصويت بخروج بلادهم من الاتحاد الأوروبي، مع العلم أن عدد البريطانيين اللذين يعيشون في ألمانيا، وصل نحو 106 ألف بريطاني، موضحين أن الارتفاع كان بشكل ملحوظ في هامبورغ خصيصاً، وفي أجزاء من برلين، حيث تقدم في ميونيخ 144 بريطانيا طالبا الحصول على الجنسية الألمانية، وذلك خلال الفترة ما بين الإعلان عن نتيجة التصويت في الاستفتاء البريطاني، وحتى نهاية شهر يناير الماضي، حيث يعادل هذا العدد ستة أضعاف عدد المتقدمين في نفس الفترة، خلال العام الماضي.

يُذكر أن هناك نحو 44 بريطانيا في العام الماضي، تقدموا للحصول على الجنسية الألمانية في مدينة هايدلبرغ، فيما لم يتقدم بريطاني واحد بهذا الطلب لنيل الجنسية الألمانية خلال عام 2015. يُذكر إن عدد البريطانيين الذين تقدموا في ولاية هيسن بطلب لنيل الجنسية الألمانية، في الفترة بين يناير الماضي حتى الثالث عشر فبراير الجاري، وصل إلى 135 شخصا، وهو ما يعادل تقريبا مجموع أعداد المتقدمين في عامي 2014 و2015 .

 

هذا، وقد اهتم طالبي الجنسية الألمانية، بضمان الاحتفاظ بمزايا عضوية الاتحاد الأوروبي، من خلال حملهم لجواز السفر الألماني، حيث لا يسمح القانون الألماني بحمل الجنسية المزدوجة، كما يشترط على الراغبين في الحصول على الجنسية الألمانية التنازل عن جنسيتهم الأصلية، ومع ذلك قد حدث إستثناء لمواطني الاتحاد الأوروبي، حيث يمكن لهؤلاء الاحتفاظ بجنسيتهم الأصلية، والحصول على الجنسية الألمانية في حالة رغبتهم في ذلك.

 

جدير بالذكر، أن مجلس اللوردات البريطاني، سيستمر بعد غد الاثنين، في نقاشه حول قانون خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي، ومن المتوقع أن تعلن رئيسة الوزراء تيريزا ماي، في غضون أسابيع قليلة، خبر خروج بلادها من الإتحاد بشكل رسمي.

Sharing is caring!

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *