15 مليار جنيه خسائر البورصة المصرية في أسبوع

سجلت تعاملات الأسبوع المنقضي بالبورصة المصرية تراجعًا واضحًا للمؤشر الرئيسي وخسر رأس المال السوقي نحو 14.9 مليار جنيه. وشهدت معظم الأسهم القيادية تراجعًا واضحًا، أرجعه الخبراء إلى عودة الحديث عن فرض ضريبة للدمغة على البورصة، ما كان لها آثار سلبية كبيرة وخاصة على مبيعات الأجانب والعرب، وانخفضت مؤشرات البورصة بنهاية جلسة الأحد، وهبط المؤشر الرئيسي إلى المنطقة الحمراء، بدعم من عمليات البيع للعرب والأجانب، وعمليات جني الأرباح.

وانخفضت قيمة رأس المال السوقي ليسجل 609.758 مليار جنيه، وحقق خسائر بلغت نحو 5.6 مليار جنيه، وهبط المؤشر الرئيسي للبورصة EGX 30 بنسبة 0.81%، وأغلق بنهاية التعاملات عند مستوى 12549 نقطة مقابل 12651.9 نقاط عند الفتح. وانخفضت مؤشرات البورصة بنهاية جلسة الإثنين، وهبط المؤشر الرئيسي إلى المنطقة الحمراء بدعم من عمليات البيع وجني الأرباح، وانخفضت قيمة رأس المال السوقي ليسجل 608.038 مليارات جنيه، وحقق خسائر بلغت نحو 1.5 مليار جنيه

 

وهبط المؤشر الرئيسي للبورصة EGX 30 بنسبة 0.84%، وأغلق بنهاية التعاملات عند مستوى 12444 نقطة مقابل 12511 نقطة عند الفتح وارتفعت مؤشرات البورصة بنهاية جلسة، الثلاثاء، وصعد المؤشر الرئيسي إلى المنطقة الخضراء، بدعم من مشتريات المتعاملين المصريين والعرب، كما ارتفعت قيمة رأس المال السوقي ليسجل 615.764 مليار جنيه، وحقق أرباحًا بلغت 7.7 مليار جنيه

 

وارتفع المؤشر الرئيسي للبورصة «EGX 30» بنسبة 1.64%، وأغلق بنهاية التعاملات عند مستوى 12651.9 نقطة مقابل 12657.8 نقطة عند الفتح. وتباينت مؤشرات البورصة بنهاية جلسة الأربعاء، وهبط المؤشر الرئيسي إلى المنطقة الحمراء بدعم من عمليات البيع والمؤسسات، وانخفضت قيمة رأس المال السوقي ليسجل 608.386 مليار جنيه وحقق خسائر بلغت نحو 7.4 مليار جنيه، وهبط المؤشر الرئيسي للبورصة «EGX 30» بنسبة 2.03%، وأغلق بنهاية التعاملات عند مستوى 12401 نقطة مقابل 12659 نقطة عند الفتح، انخفضت مؤشرات البورصة بنهاية جلسة أمس الخميس، وهبط المؤشر الرئيسي إلى المنطقة الحمراء بدعم من عمليات البيع، وتراجعت قيمة رأس المال السوقي ليسجل 600،300 مليار جنيه وحقق خسائر بلغت نحو 8.1 مليار جنيه.

 

نون

Sharing is caring!

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *