مديرة مدرسة بني مزار: أتمسك بحقي في التعيين لآخر لحظة

mervetshuleقالت ميرفت سيفين، التي أثيرت حول تعيينها أزمة عُرفِت إعلاميا باسم “مديرة مدرسة الثانوية الفنية بنات ببني مزار”، إنها “لم تتسلم وظيفتها، ولم ينفذ القرار حتى الآن، رغم أن موعد تنفيذه اليوم؛ وهذا يرجع إلى رفض مدير الإدارة التعليمية ببني مزار تنفيذه”، وتابعت أنه “الوحيد من ضمن مديري الإدارات الأخرى الذي لم ينفذ قرارات الترقيات الصادرة في المحافظة كلها”.

وأضافت في تصريح خاص لـ/إم سي إن/، أنها “متمسكة بترقيتها بالمدرسة التي صدر القرار عليها؛ تفعيلا للقانون، وإظهارا لقوة الدولة في مواجهة أية أهواء”. وتساءلت: “هل يُعقل أن تعترض تلميذات على تعييني مديرة بمكان آخر مرة كنت متواجدة به كان من ست سنوات، أي أن أكبرهن كانت حينها بالمرحلة الابتدائية”، مشيرة أنها “تنتظر القرار النهائي من وكيل الوزارة”.

 

وقال الدكتور كمال مغيث، الخبير التربوى، والباحث بالمركز القومى للبحوث التربوية، إن “ما حدث من تظاهرات رافضة لمديرة مدرسة الثانوية بنات ببنى مزار بالمنيا، هو تعبير عن مدى تغلغل النفوذ الإخوانى والسلفى فى المدارس”.

وأضاف في تصريح خاص لـ/إم سى إن/، أن “الرئيس المصري الأسبق حسني مبارك فتح الباب على مصراعيه أمام التيار الدينى المتزمت؛ بحيث أصبحت بيئات متطرفة ترفض المواطنة ومعايير تكافؤ الفرص، وتتعامل مع المواطنين على أساس العقيدة وليس الكفاءة؛ ولهذه الأسباب خرجت التظاهرات ضد المديرة القبطية ببنى مزار بتحريض من المعلمين المتطرفين”.

وتابع “مغيث” أن “المناخ الدينى فى المدارس متغلغل بفضل تقاعس الدولة عن تنفيذ القانون، وتواطؤ الدولة مع التيار الدينى المتشدد فى المدارس”، مشيرا بقوله “طالبنا كثيرا أثناء وضع الدستور الجديد بوضع مادة تنص على أن (مؤسسات التعليم مؤسسات وطنية تهدف إلى غرس وتعليم المواطنة ويحظر فيها الدعايا السياسية أو الطائفية)، ولكن للأسف لم يستمع لنا أحد وقتها”.

وأشار أن “الدولة لا تسمع ولا تريد أن تواجه معارك حقيقية مع الإسلاميين؛ بدليل أن حزب النور مازال موجودا”، مؤكدا أن “حل مشكلة المديرة ليس فى يد الوزير الذى هو صاحب القرار وحده؛ لأنه لن يستطيع دخول معارك، ولكن لابد من تدخل الرئيس”.

 

إم إس إن

Sharing is caring!

2 Comments

  1. عزت سمعان سليمان

    أن ما حدث معها يحدث معنا جميعا وحدث معى شخصيا ولكن ليس من قبل الطالبات وأنما من قبل التعليم الفنى بالمديرية و الإدارة وبالرغم من تقديمى الشكاوى التى تدل على التعسف معى و إضطهادى و إقصائى عن أحقيتى فى أدارة المدرسة مدعمة بالمستندات إلا أنه حتى الآن لم أحصل على حقى وللعلم أسمى / عزت سمعان سليمان . وكيل مفرغ . تابع لإدارة قوص التعليمية التابعة لمديرية قنا للتربية والتعليم

    • الصمت والرضا من الدولة هو اكبر دليل على انها مسألة ممنهجة ومقصودة خاصة في الصعيد واكيد هناك حالات كثيرة مثل حالة حضرتك استاذ عزت ونرجو من اصحابها ان يكون لديهم الشجاعة بالجهر بها والتمسك بحقهم في التدرج الوظيفي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *