هل أخطأت هيلاري كلينتون باستخدام بريدها الالكتروني الخاص؟

Sharing is caring!

clintonأكد الرئيس الأمريكي باراك أوباما، أن استخدام هيلاري كلينتون المرشحة لخوض انتخابات الرئاسة الأمريكية ووزيرة خارجيته السابقة لم تعرض الأمن القومي للولايات المتحدة للخطر باستخدامها بريدها الشخصي في مراسلاتها خلال ترأسها وزارة الخارجية.

وأشار أوباما، خلال مقابلة مع برنامج “60 دقيقة” على شبكة “سي بي أس” الإخبارية الأمريكية، إلى أن هيلاري لم تعرض أمن أمريكا للخطر، وأنه لم يكن هناك تعمد لإخفاء شيء أو معلومات ما.

وعلى الرغم من دفاعه عن كلينتون إلا أنه ألقى عليها باللوم في استخدام بريدها الشخصي، موضحًا أنه “عندما نكون في مثل هذه المناصب، يجب أن نكون أكثر حساسية ونبتعد عن هذا الخط الفاصل كلما أمكن بين التعامل مع معلومات عامة وبين البيانات الشخصية”.

وأضاف أن “هيلاري أخطأت، واعترفت بخطأها، وأعتقد أنها استطاعت أن تتعامل بشكل جيد في القضية”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *