الحكم النهائي على المتهمين فى قضية بسنت ضحية الابتزاز الإلكترونى

أصدرت الدائرة الأولى فى محكمة جنايات طنطا، قبل قليل، حكمها على المتهمين فى قضية بسنت خالد ضحية الابتزاز الإلكترونى.  وعاقبت المحكمة المتهمين الـ5 فى قضية بسنت خالد ضحية الابتزاز الإلكترونى بالسجن 15 سنة لـ3 متهمين، ومعاقبة 2 آخرين بالسجن 5 سنوات.

كان النائب العام قد أصدر قراره فى القضية التى حملت رقم 2036 لسنة 2022 جنايات كفرالزيات، بإحالة 5 متهمين محبوسين، إلى المحاكمة الجنائية، وهم ” أ. م 17 سنة – طالب، و”م. ض – 21 سنة -عامل”، و”و.ى – 20 عام- طالب” و”ع. م- 19 سنة- عامل” و”ع. م- 16 سنة – طالب”.

وتضمن قرار الإحالة، أن المتهمين ارتكبوا عدة جرائم اعتدوا على حرمة الحياة الخاصة للمجنى عليها الطفلة سالفة الذكر، بأن نقلوا دون رضاها عن طريق برامج التواصل الاجتماعى على أجهزة المحمول الخاصة بهم صور فوتوغرافية ومقاطع فيديو تنتهك خصوصيتها على النحو المبين بالتحقيقات، واستعملوا ونشروا صور فوتوغرافية ومقاطع فيديو موضع الاتهام بغير رضاء المجنى عليها.

وشمل القرار، اعتداء المتهمين على المبادئ والقيم الأسرية فى المجتمع المصرى وانتهكوا حرمة الحياة الخاصة للمجنى عليها الفتاة سالفة الذكر بأن نشروا الصور ومقاطع الفيديو عن طريق شبكة المعلومات الدولية، والتى تنتهك خصوصية المجنى عليها دون رضاها، وتعمدوا مضايقة المجنى عليها الطفلة باستعمال أجهزة الاتصالات وإساءة استعمال تلك الوسائل، وبذلك يكون المتهمون ارتكبوا الجناية والجنح المعاقب عليهما بمواد قانون العقوبات والاتجار بالبشر وتنظيم الاتصالات وتقنية المعلومات.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *