مسلسل مصري يفضح فساد الشريعة الاسلامية

مسلسل “فاتن أمل حربي” يثير الجدل في مصر في طرحه لافكار تفضح مدى فساد الشريعة الاسلامية وظلمها للمرأة والاسرة، وصل الامر الى المطالبة بان تكتب الطفلة اسم نسبها لأمها وهذا بالضبط ماطالبت به الكاتبة نوال السعداوي، ويناقش المسلسل المصري “فاتن أمل حربي” قضايا تتعرض لها المرأة المصرية بعد الطلاق كالولاية التعليمية للأطفال في حالة الطلاق، وحضانة الأم للأبناء في حال زواجها مرة أخرى، وتخوض بطلة المسلسل معركة مع القانون الذي تم صياغته من تعاليم الشرعية الاسلامية لحماية أبنائها.المسلسل من بطولة نيللي كريم وهالة صدقي ومحمد ثروت وشريف سلامة، تاليف إبراهيم عيسى وإخراج محمد العدل.

ويبدو أن المسلسل بفضحه افكار الازهر الرجعية اثار رجاله فكان رد فعلهم ان اصدروا بيانات تحذر من هدم السنة المحمدية وكذلك من الاستهزاء بآيات القرآن وتشويه صورة الشيوخ سعيا لمزيد من الشهرة والمشاهدات، واتهم المسلسل بانه يشوه صورة علماء الدين الاسلامي ويسقط مكانتهم ويفرغ الاسلام من محتواه، واكد الازهر في اعتراضه ان السنة المحمدية هي ثاني مصادر التشريع الاسلامي عبد القرآن والمسلسل يحاول تهميشها وبذلك يهدم عماد من اعمدة الدين، وان الاسلام شريعته متكاملة معصومة تصلح لكل زمان ومكان.

ولكن المسلسل اكد عكس مايدعيه الازهر وفضح عوار الشريعة الاسلامية واثبت انها لاتصلح لكل زمان ومكان وانها تدمر اركان الاسرة ، ولكن يبدو ان سمعة الازهر في نظر رجاله اهم من سعادة وحياة البشر ويبدو ان شريعتهم المزعومة اهم من العدل والحق. وهكذا مع اول عمل درامي يكشف عوار الشريعة الاسلامية يكون هذا الرد العنيف والذي يحمل في طياته التهديد ويعطى اشارة لتيارات الارهاب الفكري والقضاء الملتحي ان يستخدم سلاح قانون ازدراء الاديان.

One Comment

  1. قرآن ولا اجتهاد اهو كله نفس العفن

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *