غياب الثلج السحري قد يعوق وصول اللقاح للدول الفقيرة

Euro Arab Press

أشارت شركة “فايزر” إلى ان لقاح كورونا يحتاج الى 75 درجة مئوية تحت الصفر لتخزينه ونقله ولايوجد في العالم الا شركات قليلة جدا تقوم بصناعة الحاويات والثلوج السحرية الجافة التى تحافظ على عبوات اللقاح ومن اهم هذه الشركات شركة “كريونوميك” البلجيكية.

ليس فقط حاويات النقل والتخزين تحتاج الى ظروف صعبة تشبه درجة حرارة القطب الشمالي من الارض ولكن ايضا العبوة الزجاجية التى يوضع فيها اللقاح لابد ان تكون مصنعة من زجاج خاص يتحمل هذه البرودة لان الزجاج العادي ينفجر ويتكسر عند درجة حرارة 75 تحت الصفر.

وماذا يحدث لو لم تتوفر هذه الشروط؟  الذي يحدث هو ان يفسد اللقاح في ساعات قليلة ان لم تتوفر له هذه الظروف لانه مصنوع من مواد وراثة لايمكن ان تحافظ على نفسها الا في هذه الظروف البارده وفي تلك العبوات الزجاجية الخاصة. بل وان اللقاح ايضا تحت هذه الظروف المطلوبة قد يفسد بعد اسبوعين الى ثلاثة اسابيع.


يتكون لقاح فايزر من المادة الوراثية لفيروس كورونا المستجد، وتسمى “الحمض النووي الريبوزي المرسال” (messenger RNA)  لبرمجة خلايا الشخص لإنتاج نسخ عديدة لجزء من الفيروس، تطلق هذه النسخ إنذارات في جهاز المناعة، وتحفزه على الهجوم إذا حاول الفيروس الحقيقي الغزو.وهذه المادة تكون مغلفة في كريات دهنية صغيرة وهشة للغاية، مما يتطلب تخزينها في درجة الحرارة المنخفضة هذه للحفاظ عليها.

Sharing is caring!

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *