مدرسة كاثوليكية كانت تبيع العبيد في القرن الثامن عشر في امريكا

Sharing is caring!

كانت “أخوات الزيارة” اللائي يديرن مدرسة جورجتاون للزيارات الإعدادية في واشنطن العاصمة والتي تأسست عام 1799 يملكن عبيدا حسب موقعهن على الانترنيت.ووظفت الأخوات في أيار / مايو 2016 المؤرخة الدكتورة سوزان ناليزي للعمل كمديرة أرشيف بدوام كامل.

وحتى الآن، حددت الأخوات 107 من العبيد المملوكين بين عامي 1800 و 1862.وفي عام 1821، باعت الأم أغنيس برنت، رئيسة الدير، زوجين من العبيد وطفليهما، بينما كانت الأم المستعبدة على بعد أيام من ولادتها للطفل الثالث. وكانت الأخوات بحاجة إلى المال لسداد الديون وتمويل كنيسة جديدة ومدرسة.

وكتبت الأم أغنيس: “لا شيء آخر يجب فعله سوى التخلص من عائلة الزنوج”. كما قدمت الأخوات فصول السبت المجانية لفتيات السود في وقت كان من غير القانوني فيه تعليم العبيد.

gloria.tv

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *