السعودية في طريقها الى التحرر

Sharing is caring!

يورو عرب برس

في شهر سبتمبر 2017 اصدر الملك سلمان بن عبد العزيز قانونا يمنح النساء السعوديات حق قيادة السياة ثم بدأت اجراءات استخراج رخص القيادة لهن في شهر يونيه 2018

ويرى مراقبون مقربون من ولي العهد السعودي محمد بن سلمان أنه يعتزم بناء كنيسة في السعودية والسماح للمسيحين الموجودين في السعودية أن يمارسوا معتقداتهم الدينية بحرية تامة حيث نقل عنه أنه قد قال في إحدى المجالس أن زمن منع المسيحين دخول مكة والمدينة قد ولى ونحن هنا في السعودية يجب أن نكون منفتحين على جميع الديانات ويجب أن نقوم ببناء كنيسة بمكة .مع العلم أنه حتى الأن ممنوع على المسيحين المتواجدين في السعودية ممارسة شعائرهم الدينية وممنوع عليهم ادخال الكتاب المقدس بتاتاً إلى المملكة 

كما أعلنت وزارة العدل السعودية، مؤخرا، أنها على وشك أن تقرر تعيين السعوديات لأول مرة كـ “كاتبات عدل” ضمن أقسامها. وأوضحت صحيفة “الشرق الأوسط”، أن الهدف من هذه الخطوة هو تقديم الخدمات للنساء وتمكينا للمرأة، التي أثبتت نفسها سابقا في أعمال المحاماة وغيرها من الوظائف الأخرى.

وقد تُرفع القيود المفروضة على المشروبات الكحولية في السعودية عام 2020 ، الأمر يبدو غريباً وصعب التصديق لكن هذا ما قاله مسؤولون سعوديون لزوار أجانب بحسب ما نشرته وكالة بلومبيرغ الأمريكية التي قالت في تقرير مطول إن السعودية قد ترفع تابو الخمر قريباً. السعودية لم تعلق حتى الآن على التقرير بالتأكيد أو النفي.

وتحظر السعودية بيع الخمور وتعاطيها، لكن في المرحلة التي تمر بها البلاد وفي ظل التغييرات السريعة، وبعد أنباء فتح ملهى ليلي “حلال” في السعودية (تراجعت عنه الرياض في آخر لحظة الأسبوع الماضي) يتساءل مراقبون هل ينهار “تابو” الخمر مثلما تلاشت تابوهات أخرى: قيادة المرأة السيارة، الموسيقى، السينما، التماثيل.

السعودية في ظل حكم ولي العهد السعودي الأمير محمد بن سلمان تعرضت لشجب دولي بعد مقتل الصحافي جمال خاشقجي في قنصلية بلاده بإسطنبول وملاحقة عشرات الناشطين، لكن بلومبيرغ تؤكد أن تخفيف القيود الاجتماعية يسهم في تأكيد رواية القيادة السعودية عن جدية التحولات الاجتماعية والاقتصادية، إذ لم يكن من المتخيل قبل سنوات أن تختلط المرأة بالرجال في الأماكن العامة، ولا حتى أن تقود السيارة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *