كتاب المجهول في حياة الرسول: ماريا القبطية

الحلقة 15

* عن أبو عبيدة قال: كان للنبي أربعة سراري هن مارية القبطية وريحانة وامرأة جميلة أصابها في سبي وجارية وهبتها له زينب بنت جحش.بعث المقوقس صاحب الإسكندرية إلى النبي في سنة سبعة للهجرة بمارية وأختها سيرين وألف مثقال ذهب.. .. ومعهم خصي يقال له مابور شيخ كبير بعث بذلك كله مع حاطب ابن أبي بلتعة فعرض حاطب على مارية الإسلام ورغبها فيه(؟؟) فأسلمت وأسلمت أختها وكانت وضيئة.

* كانت مارية جميلة جعدة وكان النبي معجبا بها وكانت بيضاء جميلة .. .. وضرب عليها الحجاب وكان يطأها بملك اليمين(يعني ليست زوجة شرعية فماذا يكون ملك اليمن؟ هل هو زني؟ فيحق أن نسميه النبي الزانى؟ أم هو زواج؟) وعندما بشره زوج عبدة النبي سلمى بإبراهيم وهب له النبي عبدا (كهدية) وذلك في ذي الحجة سنة ثمان هجرية وتنافست الأنصار في إبراهيم(يعني في رضاعته) واحبوا أن يفرغوا مارية للنبي لما يعلموا من هواه فيها(يفرغونها له طبعا للعبادة فالعبادة في محراب الجميلات أحلى وأطهر!!).

(*) الطبقات الكبرى لابن سعد باب ذكر مارية أم إبراهيم بن رسول الله.

وهكذا عزلوا الطفل الرضيع عن الوالدة لما يعلمون من هوى النبي في مارية لماذا؟ نعم لن نقول لمعرفتهم بشهوته المتقدة التي تصل إلى حد المرض لكن لإتاحة الفرصة للنبي للعبادة في محرابها؛ فما أحلى العبادة في محراب الجميلات فيأتي جبريل بالبركات وتنزل على النبي  الآيات!!

المرأة هنا مارية القبطية لم تكن زوجة رجل عربي أو مسلم قتل من اجل محمد وما يدعو له بل كانت أمة قبطية نصرانية حيث كانت مصر يومها دولة نصرانية قبطية وليس فيها أحد من العرب. يقولون أسلمت… عبدة أسيرة في يد مالكها أسلمت حتى وان فلماذا كان محمد يطأها بملك اليمين أليست مسلمة كما يدعون؟

وَلاَ تَنكِحُواْ الْمُشْرِكَاتِ حَتَّى يُؤْمِنَّ وَلأَمَةٌ مُّؤْمِنَةٌ خَيْرٌ مِّن مُّشْرِكَةٍ وَلَوْ أَعْجَبَتْكُمْ ..221(البقرة 2: 221)

أليس النكاح في عرفكم هو الزواج والقاعدة المحمدية أن أمة مؤمنة خير من مشركة ولو كانت جميلة جعدة؟ نعم العلاقة بين الرجل والمرأة إما شرعية وحلال وهى علاقة مبنية على الزواج أو علاقة غير شرعية وزني وفحش وهى ليس زواج فترى ملك اليمين إلى أي العلاقتين ينتمي؟ لو كان زواج فالزواج محدد بأربعة وملك اليمين غير محدد فربما مائة أو ألف فترى هل هو زنى وفحش؟

* عن عائشة قالت : ما غرت على امرأة إلا دون ما غرت على مارية ذلك أنها كانت جميلة جعدة واعجب بها النبي وكان عامة النهار والليل عندها حتى عني أو عناها(أي اصبح محمد غير قادر على ممارسة الجنس أو كرهت مارية الجنس!) فجزعت فحولها إلى العالية فكان يختلف إليها هناك.

(*) الإصابة في أخبار الصحابة لأبن حجر العسقلاني باب مارية.

الكاتبة الإسلامية بنت الشاطئ في كتابها نساء النبي بدلا عن كلمتي عنى أو عناها وضعت بدلا منهما نقاطا ولا نعرف لماذا؟ هل لضيق الكتاب بالكلمتين أم انه الخجل من الفضيحة ضاربة عرض الحائط بأمانة النقل ممن أخذت منهم تلك الأحاديث واحتراما للقارئ. لكن القارئ الفاهم يرى في اختفاء الكلمتين وبروز النقطتين سيرى ويفهم ما فهمته الكاتبة وخجلت منه أو جبنت عن قوله!

ولأنها بيضاء وجميلة وجعدة فكان عامة النهار والليل عندها ؛ فلتتعطل الدعوة عاما أو أعوام ما دام هوى الداعي على ما يرام ؛ فالتعبد في محراب الجمال أطهر وأنقى وألذ وأبقى ؛ فللجمال سلطة ونفوذ وللشهوة والجنس قيود تتكسر من اجلها قيود وشرائع الله ؛ فمارية ليست من زوجاته وكان يطأها بملك اليمين ولم يعتقها من العبودية ويتزوجها إلا بعد أن أنجبت ابنه إبراهيم الذي لو عاش لكان صديقا نبيا! – نعم النبوة المحمدية وراثية كما الجمهوريات الوراثية- وله مرضعتان في الجنة يتمان رضاعته!

نعم فالنبوة وراثة لو عاش .. .. لكان نبيا

* وحدثت أم المؤمنين وقالت : لما ولد إبراهيم جاء به رسول الله صلعم إلى فقال انظري إلى شبهه بي فقلت ما أرى شبها, فقال رسول الله صلعم؛ ألا ترين إلي بياضه ولحمه, قالت من سقي ألبان الضان, ابيض وسمن.

(*) الطبقات الكبرى لأبن سعد باب ذكر إبراهيم ابن رسول الله صلعم تسليما.

ماذا تريدين أن تقولي يا حميراء يا أم المؤمنين؟ ما أحلمك يا رسول الله وأنت تسمع هذا القول الذي يهز جبلا وألمحك تضحك لذلك الذي قالته عائشة لو قاله غيرها لشق بين بعيرين واسألوا أم قرفة ؛ نعم إنها عائشة ليس فقط من أجل البعير النبوي الذي يحب أن يرعى فيها بل من أجل جبريل الذي يأتي بآيات اللوح المحفوظ والنبي فقط في لحاف عائشة حقا إنك لمباركة! 

لكن لنا أن نسأل لم يتزوجها إلا بعد أن أنجبت؛ على أي الشرائع كان يضاجعها وهى ليست من زوجاته؟ لا إجابة إلا من كتاب محمد فلطالما جبريل لم يزل واقفا وبيده اللوح المحفوظ ومعه الآيات التي تحمل في طياتها المخرج

وَمَن لَّمْ يَسْتَطِعْ مِنكُمْ طَوْلاً أَن يَنكِحَ الْمُحْصَنَاتِ الْمُؤْمِنَاتِ فَمِن مِّا مَلَكَتْ أَيْمَانُكُم .. 25 (النساء4: 25)

وهنا كلمة من لم يستطع يدل على أن البديل الأسهل والأيسر أمام المؤمن الذي ليس له إمكانيات أن ينكح المؤمنات المحصنات فعليه بنساء ملك اليمين الأرخص والأيسر والأسهل نعم الحالة الاقتصادية في هذا العصر لا تحتاج لأحد يتحدث عن صعوباتها والشباب لا يستطع طولا ولا عرضا أن ينكح المحصنات؛ والشابات لا يجدن الرجل الذي يستطيع طولا أن ينكحهن فالحل في نكاح ملك اليمين لماذا لا تمارسونه طالما محمدكم مارسه؛ نعم لا أحد يقبل به. لماذا؟ هل هو زني شرعي هل هو دعارة إلهية لماذا تتعففون عنه أجيبونا؟ هل هناك آيات بينات قضت بحرمته؟ ومتى نزلت؟ هل لم يكن محمد يملك طولا لينكح المحصنات؟

يقول البعض أنه فقط في الحروب؛ هل من أية تقول أنه فقط في الحروب؟ تاريخ الخلفاء والخلافة يعج بنساء ملك اليمين منهن الأسيرات ومنهن المستعبدات والموروثات ومنهن المشتريات

فَانكِحُواْ مَا طَابَ لَكُم مِّنَ النِّسَاء مَثْنَى وَثُلاَثَ وَرُبَاعَ فَإِنْ خِفْتُمْ أَلاَّ تَعْدِلُواْ فَوَاحِدَةً أَوْ مَا مَلَكَتْ أَيْمَانُكُمْ ذَلِكَ أَدْنَى أَلاَّ تَعُولُواْ 3 (النساء3)

العدل بين الأربع زوجات واجب فان لم يستطع المسلم العدل بين الأربعة فعليه بأحد الحلين إما أن يأخذ واحدة أو يستعين بنساء ملك اليمين اللاتي لا يشترط فيهن العدل وليس حدود لعددهن فلربما مائة أو ألف. النص القرآني واضح وصريح والقران والتاريخ شاهد على ذلك وهو حلال لكل مسلم بدون حد أقصى واسألوا أصحاب محمد أجمعين عن ملك اليمين فكل كان له اكثر من أربعة نسوة واسألوا المغيرة بن شعبة واحد من احب الصحابة إلى قلب محمد كان يحصن إلى أن مات اكثر من ثمانين امرأة منهن ثلاثة من بنات أبي سفيان ابن حرب والرابعة تزوجها محمد؛ أو الإمام علي أبن أبي طالب الذي يحوز على ألقاب نعجز عن حصرها باب مدينة العلم رضي الله عنه أمام المتقيين وغيرها مات وعنده تسعة عشر سرية كان يضاجعهن بملك اليمين وعجبي!!!. لماذا لا يقبل غلاة الشيوخ والملالي واكثر العلماء تشددا وتمسكا بالإسلام أن يجاهروا بضرورة الرجوع إلى ملك اليمين شريعة نبي الرحمة ويسيروا على خطى أصحاب نبي الرحمة؟ نعم لقد خطت البشرية خطوات واسعة ابعد من شرائع البدو الجهلة التي كانت تعمل وتقبل بملك اليمين. نعم تخطته البشرية وأنفته النفوس وتعففت عنه؛ تخطته البشرية لتحقيره المرأة إلى أدنى حد. الكل صامت مزقوا الكتاب وداسوا على الآية والنص فلا أحد يتحدث عن ملك اليمين أو يطالب بتطبيقه؛ نعم في صمت في الخفاء كل شئ متاح أما إذا ناقشهم أحد أو فتح فاه فالقتل مباح والفتوى جاهزة لكن لنستمر مع مارية إلى نهاية الشوط.

* كان قبطي يأوي إلى مارية يأتيها بالماء والحطب فقال الناس علج(أعجمي كافر) يدخل على علجة (أعجمية كافرة) معنى كلام الناس انه كان ينكحها فبلغ ذلك النبي فأرسل علي ابن أبي طالب ليقتله فلما ذهب علي ابن أبي طالب وجد الرجل مجبوب(خصي) فخرج علي ولم يقتله واخبر النبي الخبر فقال النبي أصبت أن الشاهد يرى ما لا يرى الغائب(حتى لو كان الغائب نبيا ولديه كاشف الغيب والوحي.محمد الذي لا ينطق عن الهوى فكل كلامه وحي يوحي. ترى يا جبريل لو قتل علي هذا الرجل البرئ على من يقع إثمه؟ أليس الإثم كان سيقع على صاحبك الذي أمر بقتله؟)

(*) تاريخ الطبري ج3 ذكر موالي رسول الله. الطبقات الكبرى لابن سعد ذكر مارية أم إبراهيم.

أَنَّهُ مَن قَتَلَ نَفْسًا بِغَيْرِ نَفْسٍ أَوْ فَسَادٍ فِي الأَرْضِ فَكَأَنَّمَا قَتَلَ النَّاسَ جَمِيعًا.. 32 (المائدة 5: 35)

ألم يكن وسط كل بحور الدماء التي جرت في جزيرة العرب مظلوم واحد برئ واحد بين آلاف القتلى الذين قتلهم محمد أو حرض على قتلهم؟

نعم القبطي هذا كان عبدا حتى لو قتله عليّ ظلما فسوف تطبق عليه تلك الآية:

وَلاَ تَقْتُلُواْ النَّفْسَ الَّتِي حَرَّمَ الله إِلاَّ بِالحَقِّ وَمَن قُتِلَ مَظْلُومًا فَقَدْ جَعَلْنَا لِوَلِيِّهِ سُلْطَانًا فَلاَ يُسْرِف فِّي الْقَتْلِ إِنَّهُ كَانَ مَنْصُورًا 33 (الاسراء33)

القبطي عبد وعليّ حر وكتاب محمد لا ينص على أن العبد كالحر

يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُواْ كُتِبَ عَلَيْكُمُ الْقِصَاصُ فِي الْقَتْلَى الْحُرُّ بِالْحُرِّ وَالْعَبْدُ بِالْعَبْدِ وَالأُنثَى بِالأُنثَى .. 178 (البقرة178)

* عن أبن عباس عن النبي صلعم قال: لا يقتل حر بعبد.

(*) الجامع الصغير للسيوطي حديث رقم9982

ترى لو قتل العبد القبطي ظلما ما القصاص؟ هل يقتل عبد بدلا منه من عبيد علي بن طالب؟ فالآية صريحة لا يقتل حر بعبد فالحر بالحر والعبد بالعبد والأنثى بالأنثى! لكن السؤال الأهم كيف يأمر نبي الله بقتل نفس بدون شهود؟ وترك صفوان أبن المعطل رغم وجود الشهود !

إِنَّ الَّذِينَ جَاؤُوا بِالإفْكِ عُصْبَةٌ مِّنكُمْ لا تَحْسَبُوهُ شَرًّا لَّكُم بَلْ هُوَ خَيْرٌ لَّكُمْ لِكُلِّ امْرِئٍ مِّنْهُم مَّا اكْتَسَبَ مِنَ الإثْمِ وَالَّذِي تَوَلَّى كِبْرَهُ مِنْهُمْ لَهُ عَذَابٌ عَظِيمٌ 11 (النور24: 12-13)

لمن هذه الآيات يا نبي الله؟ على من تطبق؟ هل على عائشة فقط دون مارية وعلى مايور دون صفوان؟

* عن أبن عمر قال: قال النبي صلعم ألا أخبركم أن جبريل أتاني فأخبرني أن الله عز وجل قد برأ مارية وقريبها مما وقع في نفسي وبشرني أن في بطنها غلاما مني وأنه أشبه الخلق بي .. ..

(*) منتخب كنز العمال في سنن الأقوال والأفعال للشيخ العلامة علىّ المتقي الهندي باب بنوه صلعم.

يا جبريل أمرك عجب لماذا تأخرت حتى ذهب عليّ ورأى أن الرجل مجبوب ؛ وتركت محمد الذي لا ينطق عن الهوى يصدر أمره بقتل رجل برئ؟ هل تأخر جبريل أم أن الخبر جاء به علىّ وقصة جبريل أصبحت قصة ممجوجة إلا علي من قست عقولهم فهي كالحجارة أو أشد قسوة!!!

* يقول الشيعة : وولد لرسـول الله إبراهيم من مارية, فاظهر عليّ بذلك سرورا كثيرا, وكان يتعصب لمارية, ويقوم بأمرها عند رسول الله صلعم ميلا على غيرها, وجرت لمارية نكبة, فبراها عليّ منها, وكشف بطلانها, أو كشفه الله على يده, وكان ذلك كشفا محسا بالبصر, ليتهيأ للمنافقين أن يقولوا فيه ما قالوه في القرآن المنزل ببراءة عائشة, وكل ذلك مما يوغر صدر عائشة عليه, ويؤكد ما في نفسها منه, ثم مات إبراهيم , فأبطنت(عائشة) شماتة, وان أظهرت كبة ووجم عليّ من ذلك وكذلك فاطمة, وكانا يؤثران مارية ويريدان أن تتميز عليها بالولد, فلم يقدر لهما ولا لمارية ذلك, وبقيت الأمور على ما هي عليه.

(*) أحاديث أم المؤمنين عائشة السيد المرتضى العسكري.

وهذا يوضح لنا الخلفيات لما سيظهر بعد ذلك من عزل علىّ من الولاية وحرمان فاطمة من ميراث أبيها ومحاربة عائشة لعليّ. لكن يا عليّ هل كان مابور مجبوب أم أنها من الألعاب السياسية ضد عائشة والفرح بالولد دون النظر إلى من هو أباه كما حدث مع سيدنا عمرو بن العاص رضى الله عنه؟ ماذا عن كلام عائشة أن إبراهيم لا يشبه محمد؟ ماذا يحدث لو كان القائل غير عائشة؟ نعم كان حمى محمد له المسامير وخرم عينيه كما حدث مع قوم عكل وعرينة!!

بركات مارية على المسلمين ونزول الآيات وجبريل بسببها!

* أخبرنا محمد بن عمر … عن القاسم بن محمد قال: خلا النبي بمارية في بيت حفصة ودخلت عليه حفصة وهى (مارية) معه! في بيتها فقالت يا رسول الله في بيتي وفي يومي وعلى فراشي فقال النبي هي على حرام فأمسكي عني(أي لا تخبري أحدا ولا تفضحيني) قالت (حفصة) لا اقبل دون أن تحلف ليّ(لماذا لم تصدق حفصة أو تثق في محمد دون أن يحلف لها؟ أليس هو الصادق الأمين الذي لا يكذب ولا ينطق عن الهوى؟ نعم البيوت أسرار فما خفي غير ما ظهر وما يقال في السر غير المعلن في الجهر) المهم قال(محمد) والله لا أمسها أبدا.. ..(هنا اقسم محمد بالله انه لن يقربها أبدا!!)

(*) الطبقات الكبرى لأبن سعد باب ذكر المرأتين اللتين تظاهرتا على رسول الله صلعم وتخييره نساءه.

ووثق محمد في الزوجة الصّوامة القوامة حفصة بنت عمر ووثقت حفصة في الله الذي اقسم به نبي الله وتأكدت بعد القسم انه لن يقربها أبدا لكن إلى أي مدى صمدت تلك الثقة المتبادلة؟

ذهبت حفصة إلى عائشة وأخبرتها ؛ ها هي حفصة الصوامة القوامة زوجة محمد وأم المؤمنين أفشت سر محمد ؛ ولمن؟ لعائشة الزوجة الطفلة ؛ والأسرار إذا وصلت إلى الصغار شاعت على كل لسان ودخلت كل دار ؛ فتحللت حفصة من وعدها الذي عاهدت به محمد ولم تمسك الخبر بل نشرته وأفشته.

وثقت حفصة في قسم نبي الإسلام ولكن غاب عن ذهن حفصة أن الذي لا ينطق عن الهوى قال إن الكذب على الزوجة حلال مباح لا إثم فيه:

* أخرج الترمذي من حديث أسماء بنت يزيد مرفوعا ” لا يحل الكذب إلا في ثلاث : تحديث الرجل امرأته ليرضيها , والكذب في الحرب , وفي الإصلاح بين الناس ” وقد تقدم في كتاب الصلح ما في حديث أم كلثوم بنت عقبة لهذا المعنى من ذلك , ونقل الخلاف في جواز الكذب مطلقا أو تقييده بالتلويح , قال النووي : الظاهر إباحة حقيقة الكذب في الأمور الثلاثة.

(*) فتح الباري في شرح صحيح البخاري باب الكذب في الحرب. رواه الترمذي كتاب البر والصلة – باب ما جاء في إصلاح ذات البين وقال‏:‏ حديث حسن.

نعم لم تكن حفصة تعرف أن النبي من حقه أن يكذب على زوجته ؛ وكذلك كل رجل له نفس الحق وهو الكذب على الزوجة!! يقول المدافعون نعم للمحافظة على البيت ولكي يرضيها!! إنه رد أقبح من الحديث ؛ لو سرق الرجل شيئا فيقول إنه هدية لأن زوجته تكره السرقة ؛ وإذا كان يعاشر امرأة أخرى يقول أنها أخته من الرضاعة ؛ وإن نكح جاريته يقسم بالله كذبا أنه لا يقربها ليرضي زوجته لكن يعود لينكحها لأنه لا يصبر !!! وهكذا لكي يحافظ على البيت ويرضي الزوجة وعجبي!! لكن لماذا من حق الرجل الكذب على زوجته وليس من حق المرأة الكذب على الزوج لترضيه وتحافظ على البيت؟

نعود إلى حفصة ومارية والذي لا ينطق عن الهوى ؛ عاود الحنين محمد إلى الجميلة الجعدة مارية والتي ضاجعها في بيت حفصة وفي يومها وعلى فراشها ؛ عيب ما بعده عيب عند العرب ؛ آمة عبدة على فراش سيدتها وفي يومها. محمد حرمها واقسم بالله أن لا يقربها ؛ لكن الآن يريدها ما العمل؟. نعم الأمر سهل حتى لو كان محمد اقسم بالله ؛ طالما الوحي جاهز وجبريل على بغلته أو فرسه وبيده اللوح المحفوظ فأنزل الله

يَا أَيُّهَا النَّبِيُّ لِمَ تُحَرِّمُ مَا أَحَلَّ الله لَكَ تَبْتَغِي مَرْضَاتَ أَزْوَاجِكَ وَالله غَفُورٌ رَّحِيمٌ 1قَدْ فَرَضَ الله لَكُمْ تَحِلَّةَ أَيْمَانِكُمْ(أي يتحلل من قسمه)..  وَإِذْ أَسَرَّ النَّبِيُّ إِلَى بَعْضِ أَزْوَاجِهِ حَدِيثًا فَلَمَّا نَبَّأَتْ بِهِ وَأَظْهَرَهُ الله عَلَيْهِ عَرَّفَ بَعْضَهُ وَأَعْرَضَ عَن بَعْضٍ فَلَمَّا نَبَّأَهَا بِهِ قَالَتْ مَنْ أَنبَأَكَ هَذَا قَالَ نَبَّأَنِيَ الْعَلِيمُ الْخَبِيرُ 3 (التحريم1-3)

(*) الطبقات الكبرى لابن سعد باب ذكر المرأتين اللتين تظاهرتا على رسول الله.

هنا العليم الخبير قال لمحمد أن حفصة أفشت السر! ترى لماذا لم يحذر العليم الخبير محمد عندما أودع حفصة السر؟ نعم إن العليم الخبير ما هو إلا عائشة التي أخبرت محمد وهي في أحضانه بما قالته لها حفصة أليس كذلك؟. إن ساعات من خلوة محمد بعائشة كانت كافية أن تبوح عائشة له بما أسرت إليها به حفصة، ولما لا فحفصة لم تكتم سر محمد فهل تكتم عائشة سر حفصة؟

تحلل محمد من قسمه بالله وذلك بآيات من جبريل؛ نعم صدق مصطفى جحا في كتابه محنة العقل في الإسلام عندما قال لقد استخدم محمد جبريل إلى حد الإنهاك فهاك مشوار من مشاوير جبريل التي لا تعد ولا تحصى!!!

ضاعت على حفصة تلك الفرصة التي حاولت جاهدة بكل الوسائل أن تقتنصها بأن جعلت محمد يقسم بالله انه لن يقربها أبدا وارتاحت حفصة لقسم نبي الله فالقسم بالله عظيم لكن حفصة لا تدري أن في الوحي العجب حتى وان اقسم محمد بالله فالوحي يحلله من ذلك القسم طالما هذا القسم سيحرم محمد من الجميلة الجعدة!!

وَإِذْ أَسَرَّ النَّبِيُّ إِلَى بَعْضِ أَزْوَاجِهِ(حفصة)حَدِيثًا فَلَمَّا نَبَّأَتْ بِهِ وَأَظْهَرَهُ الله عَلَيْهِ.. فَلَمَّا نَبَّأَهَا بِهِ قَالَتْ(حفصة) مَنْ أَنبَأَكَ هَذَا قَالَ نَبَّأَنِيَ الْعَلِيمُ الْخَبِيرُ 3إِن تَتُوبَا(حفصة وعائشة) إِلَى الله فَقَدْ صَغَتْ قُلُوبُكُمَا وَإِن تَظَاهَرَا عَلَيْهِ فَإِنَّ الله هُوَ مَوْلاهُ وَجِبْرِيلُ وَصَالِحُ الْمُؤْمِنِينَ وَالْمَلائِكَةُ بَعْدَ ذَلِكَ ظَهِيرٌ 4عَسَى رَبُّهُ إِن طَلَّقَكُنَّ أَن يُبْدِلَهُ أَزْوَاجًا خَيْرًا مِّنكُنَّ مُسْلِمَاتٍ مُّؤْمِنَاتٍ قَانِتَاتٍ تَائِبَاتٍ عَابِدَاتٍ سَائِحَاتٍ ثَيِّبَاتٍ وَأَبْكَارًا 5 (التحريم3-5)

 فقال النبي ما أنا بداخل عليكن شهرا

* وفي حديث عن جبر بن مطعم قال النبي لحفصة اسكتي فلك الله لا أقربها أبدا.

* وفي حديث عن عروة بن الزبير(عندما ضبطت حفصة الواقعة)

قال لها النبي فأني والله لأرضينك إني مسر إليك سرا فاحفظيه لي فقالت ما هو؟ قال اشهد أن سريتي(مارية)علىّ حرام يريد بذلك رضا حفصة فانطلقت حفصة فحدثت عائشة فقالت لها ابشري فان الله حرم على رسوله وليدته(لكن يا فرحة ما تمت يا حفصة خطفها الغراب وطار) فأنزل الله يا أيها النبي لم تحرم ما احل الله لك تبتغي مرضاة أزواجك إلى قوله ثيبا وأبكار.

ولا تفوت تلك المناسبة الجميلة أبرز العلماء وأقدرهم حتى يدلوا بدلوه ويتحفنا برائعة من روائعه وهو الإمام مالك بن انس.

أن النبي حرّم أم إبراهيم فقال هي عليّ حرام وقال والله لا أقربها فنزلت الآية قَدْ فَرَضَ الله لَكُمْ تَحِلَّةَ أَيْمَانِكُمْ وَالله مَوْلاكُمْ وَهُوَ الْعَلِيمُ الْحَكِيمُ 2 (التحريم2)

* قال مالك بن انس فالحرام حلال في الإماء(أتريدون اعظم من هذا؟ إذا قال الرجل في الإماء حرام فهو يعني حلال وإذا قال حلال يعني حرام وإذا قال ابيض يعني اسود وإذا قال اسود يعني ابيض وإذا قال تعالى يعني مش جاي كله فقط في الإماء!!!)

نوصل حديث مالك إذا قال الرجل لجاريته أنت على حرام فليس شئ (ألا تعني انه كذاب وأنه مخادع يا فضيلة العلامة؟) وإذا قال والله لا أقربك فعليه كفارة(!!) فقط في الإماء.

(*) الطبقات الكبرى لابن سعد باب ذكر المرأتين اللتين تظاهرتا على رسول الله.

* عرف بعضه وأعرض عن بعض (التحريم66 :3)؛ ما الذي عرفه وما الذي أعرض عنه

قال مجاهد الذي عرف أمر مارية وأعرض عن قوله {إِن أباك (عمر) وأباها يليان الناس بعدي} مخافة أن يفشو أخرجه ابن أبي حاتم.

(*) مفحمات الأقران في مبهمات القران للسيوطي باب سورة التحريم

أخيرا هل هناك بركات أكثر هل هناك ثمرات أوفر هل هناك آيات آخر!!

وحي السماء وآيات الله تحلل لمحمد ما حرم من النساء والحرام حلال والحلال حرام طالما على الطرف الآخر عبيد وإماء!!

وصلي على رسول الله وصلي على خير خلق الله وكمان زيد النبي صلى. وماتت مارية سنة 16 للهجرة في خلافة عمر.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *