اجبار الضيوف غير المسلمين على ارتداء الحجاب في المساجد والمؤسسات الاسلامية

Sharing is caring!

يورو عرب برس

عندما وصلت السياسية ماري لوبان الى مقر الافتاء اللبنانية طلب منها من خلال موظفي المؤسسة ان ترتدي الحجاب احتراما للمفتى والمكان ولكنها رفضت والغت الزيارة ثم غادرت المكان فوراً، وفي لقاء شيخ الازهر احمد الطيب مع بعض المسيحيات في مشيخة الازهر طالب الازهر المسيحيات بارتداء الحجاب وهو مارضخن له للاسف وكانت فضيحة للكنيسة القبطية التى تتملق المسلمين في عهد البطريرك القبطي تواضروس.

وفي المانيا ارتدت مسئولة في وزراة التعليم الحجاب اثناء زيارة ببعض الدوائر الاسلامية داخل المانيا وهو مااغضب وزير التعليم واعتبر ان ذلك يقوي شوكة الدوائر الاسلامية الاصولية في المانيا.

وهنا يجب ان توضع قواعد حاسمة تمنع ارتداء النقاب في المؤسسات والمساجد عندما يرتادها المسئولين او السياسيين في اوروبا لان هذا يمثل رضوخ لرغبات الاصوليين المتعصبين ودعم لفكرة ارتداء الحجاب ، وكذلك يجب على اي مسيحية ان ترفض ارتداء الحجاب سواء في المدارس او الجامعات او في زيارة المؤسسات الاسلامية مجاملة للاسلام والمسلمين لان هذا يعتبر رضوخ للفكر الاسلامي الاصولي.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *