اندريه زكي يتحدث بلسان السيسي

Sharing is caring!

طالب الدكتور القس أندريه زكي، رئيس الطائفة الإنجيلية بمصر، ورئيس الهيئة القبطية الإنجيلية للخدمات الاجتماعية، الوفد الأمريكي الذي زار مجلس النواب ، بنقل حقيقة الأوضاع في مصر كما شاهدوها، لاسيما وأن القاهرة تواجه حربًا إعلاميةً وحملةً مغرضةً، لا تحمل سوى صورة مفبركة لما يحدث داخل البلاد، في محاولة للنيل من الوطن الغالي.

جاء ذلك خلال اللقاء الذي جمع السيد محمود الشريف، وكيل أول مجلس النواب، مع أعضاء الحوار المصري الأمريكي لمنتدى حوار الثقافات بالهيئة الإنجيلية، والأمين العام لبرلمان أديان العالم، ونخبة من قيادات كنائس أمريكية، وقيادات المجتمع المدني الأمريكي، برئاسة القس أندريه زكي رئيس الطائفة الإنجيلية بمصر، اليوم الأربعاء، بمقر البرلمان المصري، في حضور عدد من أعضاء مجلس النواب منهم النائب أسامة العبد، رئيس لجنة الشئون الدينية، والنائبة مارجريت عازر، والنائبة ماريان عازر، والنائبة نادية هنري، والنائب ثروت بخيت، والنائب عماد جاد.

وأضاف زكي قائلًا: “بلدنا مصر في تقدم وتتغير نحو الأفضل، ونحن نعي ذلك ونتحدث عنه، وأتمنى من الوفد الأمريكي أن يقولوا حقيقة ما شاهدوه”، وأشار إلى “أن كافة أعضاء الوفد الأمريكي لا يمثلون أنفسهم بل كل منهم يعبر عن ملايين، وعليهم مسئولية أن ينقلوا حقيقة ما شاهدوا عن مصر”.

وأعرب زكي عن “سعادته بالتواجد في البرلمان المصري، نظرًا للدور الذي يلعبه المجلس النيابي في تنمية مصر”، مشيرًا إلى “الدور الحيوي الذي يلعبه مجلس النواب على المستوى التشريعي في دعم السلام المجتمعي، وتلاحمه ودفعه إلى الأمام”، مضيفًا “نحن كمصريين لدينا تقدير كبير للبرلمان، ونتعامل مع أعضائه كرموز وقيمة مهمة لاسيما وأنهم منتخبون من الشعب، بالإضافة إلى ما يتمتعون به من خبرات وكفاءات عالية”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *