الشعب البلجيكي يرفض “الأسلمة”

Sharing is caring!

مظاهرات الشعب البلجيكي ضد اتفاقية الامم المتحدة في مراكش

المصدر: يورو عرب برس

في ديسمبر الماضي بلغ السيل الزبى وطفح الكيل بالشعب البلجيكي ضد رئيس حكومته شارل ميشيل واندلعت مظاهرات عنيفة واشتباكات مع الشرطة حيث رفض المتظاهرون ان يذهب الأخير الى المغرب ليوقع على وثيقة مراكش للهجرة.

امتدت مظاهرات خمسة الاف مواطن بلجيكي حتى مقر الاتحاد الأوروبي في بروكسل محتجة على ميثاق الهجرة في مراكش حاملين يافطات مكتوب عليها “ضد مراكش” وفي نفس الوقت حجبت اغلبية البرلمان الثقة عن رئيس الوزراء شار ميشيل مما دفعه ذلك الى تقديم استقالته بعد ان خرج الحزب اليميني من التحالف معترضا ضد التوقيع على الوثيقة.

بلجيكا هي احدى الدول الأوروبية التي تسامحت كثيرا مع الإرهابيين والمتشددين الإسلاميين وسمحت لهم بتأسيس حزب إسلامي فغضب الشعب وثار مما أدى الى ان السلطات طردت اكثر من مائة اجنبي سحبت منهم أوراق الإقامة بعد تورطهم في اعمال إرهابية وجرائم ذات خلفية إسلامية وبعضهم ولدوا في بلجيكا.

وسوف تجرى انتخابات جديدة في بلجيكا في شهر مايو القادم ومن المتوقع ان يتقدم اليمين السياسي اكثر واكثر ويقطع الطريق على أسلمة بلجيكا.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *